القناطر الخيرية

اذهب الى الأسفل

default القناطر الخيرية

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء ديسمبر 09, 2008 10:36 pm

القناطر الخيرية

و نعود فى هذه الحلقة إلى القناطر التى أقامها محمد على بقصد تحسين سبل الزراعة فى مصر .. و أهم هذه القناطر و أعظمها هى القناطر الخيرية .
مقدمة : كانت الأرض الزراعية فى الدلتا تروى كمثيلتها فى الوجه القبلى بنظام رى الحياض ، بمعنى أن الزراعة كلها تتم فى الشتاء – بعد انحسار مياه الفيضان عن الأرض – و لم يكن يزرع فى الصيف إلا بعض زراعات ضئيلة على ضفاف الترع أو على شواطئ النيل .. وأيضا حفظا للمياه من الضياع فى البحر المتوسط فقد فكر الباشا فى إنشاء القناطر الخيرية ، و من اسمها يتبين لنا مدى الخيرات التى عادت على البلاد منها ، إذ احتجزت المياه التى كانت تفقد فى البحر للاستفادة بها فى وقت التحاريق ( انحسار الفيضان ) .
موقعها : فى مكان تفرع النيل إلى فرعى دمياط و رشيد – فى المنطقة التى كانت تسمى (بطن البقرة ) .
البداية : عهد محمد على بالمشروع إلى كبير مهندسيه الفرنسى (لينان دى بلفون ) سنة 1834 ، و لكنه عاد و أسند العمل إلى الفرنسى موجيل Mougel فوضع مشروعا آخر يختلف عن مشروع لينان .. و قد استعان موجيل بالمهندسين الكبيرين المصريين مصطفى بهجت باشا و مظهر باشا (من متخرجى البعثات العلمية ).
نبذة : يتألف المشروع من قنطرتين كبيرتين على فرعى النيل بينهما رصيف كبير ، مع شق ثلاث ترع كبرى لرى الدلتا هى الرياح المنوفى و الرياح البحيرى و الرياح الشرقاوى الذى سمى بالتوفيقى لأنه أنشئ فى عهد توفيق .

و بدأ العمل ، و وضع محمد على باشا الحجر الأساسى فى احتفال فخيم سنة 1847 .. و ذلك بعد مدة طويلة من بدء العمل .. و مات محمد (1849) على قبل أن يشهد واحدا من أعظم إنجازاته.

و حين تولى عباس الأول رأى أن الخزانة لا تحتمل تكاليف البناء ، فاقترح على لينان أن تنزع الأحجار المطلوبة للبناء من الهرم الأكبر !!!!!!!! توفيرا للتكاليف ، و لكن لينان أقنعه بأن نزع الأحجار من الهرم سيتكلف أضعافا مضاعفة .

تم بناء القناطر فى عهد سعيد و أنشئ فى عهده أيضا الرياح المنوفى .
و قد ظهر خلل فى بعض عيون القناطر فى عهد اسماعيل باشا (1867) فأصلح الخلل بإشراف بهجت باشا و مظهر باشا و موجيل بك .
قالوا عن القناطر الخيرية :
• المهندس شيلو Chelu (كبير مهندسى السودان المصرى ) : " إن مشروع القناطر الخيرية كان يعد فى ذلك العهد أكبر أعمال الرى فى العالم قاطبة .. إن إقامة القناطر الخيرية بوضعها و ضخامتها كان يعد إقداما بداخلة شئ من المغامرة .
• المهندس باروا Baros : " إن هذه أول مرة أقيمت فيها قناطر كبرى من هذا النوع على نهر كبير "رحم الله محمد على
مصطفى سلام

_________________
avatar
Admin
رئيس المنتدي
رئيس المنتدي

ذكر
عدد الرسائل : 947
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tmail.akbarmontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى